احدث المشاركات

مجلة همسات القلوب,,مساجلة شعرية بين : الاستاذة سعاد عبد السلام و عونى هشام

دع غرورك
********
دعْ غرورَك سيدي 
لم أعد أذكر إلا الجفاءْ 
لم أنحني يوماً أبداً 
و لن ينكسر لي كبرياءْ 
سأترك لك نعي حبك 
فى جريدةِ المساءْ 
فلتنتحبْ و تهجو حنينَك 
كلما نظرت إلى السماءْ

تقول أنني واهمة
و أنك بحبي لم تُقدمْ
تُبرر قولَك بشِعرِك 
و أن الشاعر لا يُغرمْ
لست واهمة سيدي
إنما الوهمَ منك أتعلمْ
كُن شاعراً أو كاتباً
أنا بالشعراءِ .. لا أغرمْ
———————————————————-
عونى هشام :
قتلتينى ونعيتينى في المساء
فهل لى ان اعود بعد هذا الجفاء 
من انتى يا سيدتى ولماذا هذا العناء 
رحم الله وقتا كنتى تستجدى اللقاء
اخذتك طيرا صغيرا اسقيتك عشقا بسخاء 
والان كبرت ريشاتك فتصنعتى الكبرياء 
لن اكون ضعيفا ابدا 
ولن اهوى عيش الجبناء 
ارحلى واكملى النعى 
في الصباح والمساء

دعاء الجنه :
قتلت حبك سيدي
و نعيت قلبي في المساء
كم من فراق دمره 
الاشتياق صباحا و مساء
ليس بهجرك اتمنع
و لا بوصلك سأستاء
ارحل و كفى تصنعا
ما عاد في الخافق ولاء

عونى هشام :
توسلتى اليا بدمع وبكاء 
واخذتك باحضانى بشموخ الكبرياء 
من انتى او انتفضى تذكرى اول لقاء 
فالقطط مهما اكلت لا تشكر بمواء 
اعطيتك قلبى واخذت الجفاء 
ووهبك ريشا فطرتى للسماء 
هيهات هتهات لمن تصنع الكبرياء

دعاء الجنه :
كم من دموع سكبتها 
و إحتسيتها فضاعت هباء 
أين الشموخ في عذاب 
مهجتي .. و تدعي الكبرياء 
إني إنتفضت فثارت 
براكين جُرح الشقاء 
دعك من التخيل سيدي 
هيهات .. أن أرجو الصفاء

عونى هشام :
صفائك كصفاء طواحين الهواء 
لا تعيش الا بالرياح ولا تستر ضعفاء 
لا تعطى خبزة ولا تطعم فقراء 
فاى صفاء عندك وشعورك صماء 
فالحب لا يعيش في قلوب جوفاء 
اخلصى النية لربك واكثرى الدعاء 
فانتى لى كنتى جرحا وتخلصت من الداء
- عودى كما كنتى سرابا او هباء
-فاليوم خرجت بقلبى من خداع
وتنفست الصعداء

دعاء الجنه :
كان صفائي كالسحب 
يهطل ليرويك في البيداء 
لا تتخذ بعد هجرك ربوتي 
ثوب الملاكِ رداء
كفكف حنينك كلما
عانيت هجري و الجفاء
و إرفع أكُفك داعياً
راجياً رحمة من السماء

عونى هشام :
كفاكى دموع التماسيح 
-ولسان ينطق بالفصيح 
كم من قلوب جرحتى 
وكم من جريح يصيح 
هل تعلمتى السحر 
ام ترددى التواشيح -
فعلاجك زار على يد شيخ

دعاء الجنه :
لا تتهم دموعي 
بأنها كدمع التماسيح 
كلما اشتكيت الهوان 
رددت شوقك تواشيح 
الا ارتحل او اقتتل 
هان الكلام الفصيح

بكى أيوب لحالي فسقاني
صبره بلا إرتواء
هيأت حرفي و القوافي
ما لان حرفي للهجاء
أواه من كبح جواد دمعي
فصهيله جلجل كالعواء

عونى هشام :
ناجيتك يا ربى في ليلة ظلماء 
هل هى عملى ام انه قصاء
-قتلتنى بسهام الهجر والجفاء 
اخذت منى الحب ومنعت العطاء
- وفرشت لها قلبى فمنعت الغطاء 
هل هى مجنونه
ام كانت من السجناء 
يا لقدرى وقدرى انها هى الداء 
وبحت على الاطبة ولم اجد الدواء
- اتركينى لحالى بسببك كرهت النساء ..

دعاء الجنه :
مهما ناجيت و تذللت 
لن يستجب رب السماء 
فأنا قدرك لأحطم سطوتك
و قد أرسلني القضاء 
لأُعيد حقاً إستبحته 
بغدرك لكل النساء 
فدع الدعاء لصاحبه 
و ترجل عن سُحب حواء 
ها أنت عوني كلما 
كرهت شرب الدواء

عونى هشام :
دعاء اسمك ورسمك ليس به صفاء 
-قتلتى قلب عاشق ووصمتية بالداء 
من اى عصور انتى 
فهل انتى والبشر سواء 
من انتى او انتظرى فأذانك صماء 
تدعين الحب بمشاعر جوفاء 
سامحتك كثيرا وركبتى الكبرياء 
لكنى لن اخضع وانا فارس البيداء
-اشعارى تسبقنى وحروف الهجاء 
والطرب الاصيل واللحن والغناء
-من انتى قوليلى بحق السماء — من انتى

تمادينا في الحديث
معكى يحلو اللقاء -
فيه فن اصيل وفيه لحن وغناء 
فانتى اخت كريمة 
فيكى شيم الكرماء 
فلا تؤاخذينى بحرف ربما فيه جفاء

دعاء الجنه :
أنا إمرأة استثنائية 
لا تعرف لمثلي شبهاء 
ولدت صبية شرقية 
و نموت في نبع صفاء 
اين انت من عيني 
للهدب سجد الشعراء 
و جدائل شعري كنسيم 
يهب فترتجف الأهواء 
هذا كمالي مخضباً 
بخجل و وشم الكبرياء
لا أدعي كرامة ولا شمم
فالكل يعلم مقامي كحواء

عونى هشام :
انا جدى حاتم الطائى لا يضاهيه كرماء 
واختى الخنساء ام الشهداء 
وانا فلاح احرث ارض صباحا ومساء 
فانا من طين مصر ارض النبلاء
- انا من دمر الهكسوس 
واطعم الدنيا بسخاء 
هذا انا فمن انتى يا حواء 
امراة لعوب لكنك لن تشغلى عقلاء 
تحملت منك.الكثير فوصفتينى بالغباء
لا يا فاتنة عصرك
فانتى على النساء من الدخلاء 
اين انتى من ام كلثوم 
ومى وحتى بسناء ( مين سناء دى عديها )
فانا اعلم قدرك وساعيدك للوراء

دعاء الجنه :
لا تقل جدي و جدك 
فجدي خاتم الأنبياء 
و نعتني بامرأة لعوب 
و رفضت نعتك بالغباء 
هون عليك الرحيل 
و اعلم قدرك في الفضاء 
من أين أنت يا هذا 
أنا لا أراك في العقلاء 
لملم جراح النزال 
و إترك لسهامي الأجواء

‏مساجلة شعرية بين :
الاستاذة سعاد عبد السلام
 و عونى هشام
 دعاء الجنة ... سعاد عبد السلام
 علي قصيدة ( دع غرورك )
 ===================================
 ===================================
دع غرورك
********
دعْ غرورَك سيدي 
 لم أعد أذكر إلا الجفاءْ 
 لم أنحني يوماً أبداً 
 و لن ينكسر لي كبرياءْ 
 سأترك لك نعي حبك 
 فى جريدةِ المساءْ 
 فلتنتحبْ و تهجو حنينَك 
 كلما نظرت إلى السماءْ

 تقول أنني واهمة
 و أنك بحبي لم تُقدمْ
 تُبرر قولَك بشِعرِك 
 و أن الشاعر لا يُغرمْ
 لست واهمة سيدي
 إنما الوهمَ منك أتعلمْ
 كُن شاعراً أو كاتباً
 أنا بالشعراءِ .. لا أغرمْ
----------------------------------------------------------
عونى هشام :
قتلتينى ونعيتينى في المساء
 فهل لى ان اعود بعد هذا الجفاء 
 من انتى يا سيدتى ولماذا هذا العناء 
 رحم الله وقتا كنتى تستجدى اللقاء
 اخذتك طيرا صغيرا اسقيتك عشقا بسخاء 
 والان كبرت ريشاتك فتصنعتى الكبرياء 
 لن اكون ضعيفا ابدا 
 ولن اهوى عيش الجبناء 
 ارحلى واكملى النعى 
 في الصباح والمساء

 دعاء الجنه :
قتلت حبك سيدي
 و نعيت قلبي في المساء
 كم من فراق دمره 
 الاشتياق صباحا و مساء
 ليس بهجرك اتمنع
 و لا بوصلك سأستاء
 ارحل و كفى تصنعا
 ما عاد في الخافق ولاء

 عونى هشام :
توسلتى اليا بدمع وبكاء 
 واخذتك باحضانى بشموخ الكبرياء 
 من انتى او انتفضى تذكرى اول لقاء 
 فالقطط مهما اكلت لا تشكر بمواء 
 اعطيتك قلبى واخذت الجفاء 
 ووهبك ريشا فطرتى للسماء 
 هيهات هتهات لمن تصنع الكبرياء 

 دعاء الجنه :
كم من دموع سكبتها 
 و إحتسيتها فضاعت هباء 
 أين الشموخ في عذاب 
 مهجتي .. و تدعي الكبرياء 
 إني إنتفضت فثارت 
 براكين جُرح الشقاء 
 دعك من التخيل سيدي 
 هيهات .. أن أرجو الصفاء

 عونى هشام :
صفائك كصفاء طواحين الهواء 
 لا تعيش الا بالرياح ولا تستر ضعفاء 
 لا تعطى خبزة ولا تطعم فقراء 
 فاى صفاء عندك وشعورك صماء 
 فالحب لا يعيش في قلوب جوفاء 
 اخلصى النية لربك واكثرى الدعاء 
 فانتى لى كنتى جرحا وتخلصت من الداء
- عودى كما كنتى سرابا او هباء
-فاليوم خرجت بقلبى من خداع
 وتنفست الصعداء 

 دعاء الجنه :
كان صفائي كالسحب 
 يهطل ليرويك في البيداء 
 لا تتخذ بعد هجرك ربوتي 
 ثوب الملاكِ رداء
 كفكف حنينك كلما
 عانيت هجري و الجفاء
 و إرفع أكُفك داعياً
 راجياً رحمة من السماء

 عونى هشام :
كفاكى دموع التماسيح 
-ولسان ينطق بالفصيح 
 كم من قلوب جرحتى 
 وكم من جريح يصيح 
 هل تعلمتى السحر 
 ام ترددى التواشيح -
فعلاجك زار على يد شيخ

 دعاء الجنه :
لا تتهم دموعي 
 بأنها كدمع التماسيح 
 كلما اشتكيت الهوان 
 رددت شوقك تواشيح 
 الا ارتحل او اقتتل 
 هان الكلام الفصيح

 بكى أيوب لحالي فسقاني
 صبره بلا إرتواء
 هيأت حرفي و القوافي
 ما لان حرفي للهجاء
 أواه من كبح جواد دمعي
 فصهيله جلجل كالعواء

 عونى هشام :
ناجيتك يا ربى في ليلة ظلماء 
 هل هى عملى ام انه قصاء
-قتلتنى بسهام الهجر والجفاء 
 اخذت منى الحب ومنعت العطاء
- وفرشت لها قلبى فمنعت الغطاء 
 هل هى مجنونه
 ام كانت من السجناء 
 يا لقدرى وقدرى انها هى الداء 
 وبحت على الاطبة ولم اجد الدواء
- اتركينى لحالى بسببك كرهت النساء ..

دعاء الجنه :
مهما ناجيت و تذللت 
 لن يستجب رب السماء 
 فأنا قدرك لأحطم سطوتك
 و قد أرسلني القضاء 
 لأُعيد حقاً إستبحته 
 بغدرك لكل النساء 
 فدع الدعاء لصاحبه 
 و ترجل عن سُحب حواء 
 ها أنت عوني كلما 
 كرهت شرب الدواء

 عونى هشام :
دعاء اسمك ورسمك ليس به صفاء 
-قتلتى قلب عاشق ووصمتية بالداء 
 من اى عصور انتى 
 فهل انتى والبشر سواء 
 من انتى او انتظرى فأذانك صماء 
 تدعين الحب بمشاعر جوفاء 
 سامحتك كثيرا وركبتى الكبرياء 
 لكنى لن اخضع وانا فارس البيداء
-اشعارى تسبقنى وحروف الهجاء 
 والطرب الاصيل واللحن والغناء
-من انتى قوليلى بحق السماء -- من انتى

 تمادينا في الحديث
 معكى يحلو اللقاء -
فيه فن اصيل وفيه لحن وغناء 
 فانتى اخت كريمة 
 فيكى شيم الكرماء 
 فلا تؤاخذينى بحرف ربما فيه جفاء 

 دعاء الجنه :
أنا إمرأة استثنائية 
 لا تعرف لمثلي شبهاء 
 ولدت صبية شرقية 
 و نموت في نبع صفاء 
 اين انت من عيني 
 للهدب سجد الشعراء 
 و جدائل شعري كنسيم 
 يهب فترتجف الأهواء 
 هذا كمالي مخضباً 
 بخجل و وشم الكبرياء
 لا أدعي كرامة ولا شمم
 فالكل يعلم مقامي كحواء

 عونى هشام :
انا جدى حاتم الطائى لا يضاهيه كرماء 
 واختى الخنساء ام الشهداء 
 وانا فلاح احرث ارض صباحا ومساء 
 فانا من طين مصر ارض النبلاء
- انا من دمر الهكسوس 
 واطعم الدنيا بسخاء 
 هذا انا فمن انتى يا حواء 
 امراة لعوب لكنك لن تشغلى عقلاء 
 تحملت منك.الكثير فوصفتينى بالغباء
 لا يا فاتنة عصرك
 فانتى على النساء من الدخلاء 
 اين انتى من ام كلثوم 
 ومى وحتى بسناء ( مين سناء دى عديها )
فانا اعلم قدرك وساعيدك للوراء 

 دعاء الجنه :
لا تقل جدي و جدك 
 فجدي خاتم الأنبياء 
 و نعتني بامرأة لعوب 
 و رفضت نعتك بالغباء 
 هون عليك الرحيل 
 و اعلم قدرك في الفضاء 
 من أين أنت يا هذا 
 أنا لا أراك في العقلاء 
 لملم جراح النزال 
 و إترك لسهامي الأجواء
 استمتعت بهذا السيجال الرائع كما عودتني اخي الغالي

 عوني هشام :
تحياتى اختى الجليلة القديرة استاذة دعاء الجنة‏
 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>